منافسات قوية في مسابقتي الناشئين في ثاني بطولات موسم قفز الحواجز بطولة العيد الوطني

شهدت بطولة العيد الوطني لقفز الحواجز لموسم قفز الحواجز للاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة تحت رعاية سمو الشيخ عيسى بن عبدالله آل خليفة رئيس الاتحاد والتي أقيمت بميدان القفز بالرفة منافسات قوية في مسابقتي الناشئين في الفترة الصباحية.

حيث أقيمت أولى المسابقات وهي المسابقة الاولى لفئة الناشئين المستوى الأول (مسابقة التأهل لمرحلة التمايز) وهي مسابقة جولة مع جولة تمايز ضد الزمن للمتعادلين على المركز الأول وارتفاع الحواجز 100 سم منافسات قوية بين الفرسان الذين شاركوا في هذه المسابقة مما يؤكد على استعدادهم الجيد لها ولبقية المسابقات، حيث تمكن الفارس الناشئ حسين أصغر الذي يدخل هذا الموسم بجاهزية عالية ومعنويات مرتفعة من تحقيق المركز الأول من اسطبل الأصيل مع جواده فيغو بوي منهياً المسلك بزمن بلغ 23.09 ثانية، تاركاً المركز الثاني للفارس بدر محمد جناحي من اسطبل الأصيل مع الجواد كبري كولر بزمن بلغ 38.44 ثانية، المركز الثالث عبدالعزيز سعود من اسطبل الكيان مع الجواد كوسميكالي بزمن بلغ 31.56 ثانية وأربعة أخطاء، المركز الرابع الفارس مصطفى داد الله من اسطبل داد الله مع الجواد مرعب بزمن بلغ 33.84 ثانية وأربعة أخطاء، المركز الخامس الفارس علي حسين البقالي من اسطبل المها مع الجواد ماني بزمن بلغ 33.99 ثانية وأربعة أخطاء والمركز السادس سلطان عبدالعزيز الرميحي من اسطبل عوالي مع الجواد (ماشا الله) بزمن بلغ 34.36 ثانية وأربعة أخطاء.

وفي المسابقة الثانية فئة الناشئين المستوى الثاني (مسابقة جمع النقاط مع حاجز الجوكر) وارتفاع الحواجز 110 سم سرعة المسلك 350 متر/دقيقة والتي لم تخلو من الاثارة والتشويق مع رفع مستوى الحواجز للفرسان والفارسات والذين اظهروا تفوقاً واضحاً والذي يؤكد جاهزيتهم واستعدادهم المبكر لهذه البطولة ونواياهم البطولية، حيث تشارك المركز الأول كل من الفارس مصطفى محمد داد الله مع الجواد تشامبينغ والفارس حسين أصغر مع الجواد فيغو بوي، أما المركز الثاني فقد جاء فيه الفارس علي حسين البقالي مع الجواد انجل آي من اسطبل المها بزمن بلغ 45.27 ثانية و44 نقطة، في المركز الثالث فقد جاء فيه الفارس سلطان الرميحي مع الجواد بريسفول بزمن بلغ 51.88 ثانية وبرصيد 44 نقطة، المركز الرابع الفارسة غريس رودني مع الجواد كابتاين بزمن بلغ 57.64 ثانية و37 نقطة والمركز الخامس الفارس سلطان الرميحي مع الجواد ماشاء الله بزمن بلغ 70.73 ثانية و36 نقطة.

من جهته أعرب الفارس الناشئ حسين أصغر عن سعادته بالنتائج التي حققها في بطولة العيد الوطني لقفز الحواجز وقال ” منافسات بطولة العيد الوطني كانت رائعة وشهدت ندية عالية خصوصاً في المسابقة الثانية، دخول وجوه جديدة في خط المنافسة وعلى المراكز المتقدمة، وهذا يدل على الاهتمام الكبير الذي تحظى به مسابقات القفز بالمملكة، هذه النتائج تدفعني لبذل المزيد من الجهد من أجل العطاء في أرض الميدان”.

وأضاف قائلاً ” أود أن أوجه شكري وامتناني للجنة المنظمة للبطولة على جهودها الكبيرة وجميع الحكام والمنظمين لما قاموا به وما يقومون به من أجل تطوير هذه المسابقات، فلولا جهودهم لما ظهرت البطولة بهذا المستوى وأعدكم بمواصلة العطاء “.

أما الفارس الناشئ مصطفى دادالله فقال ” بداية طيبة أعتبرها بعد جهد كبير وتدريب مكثف من أجل صعود منصة التتويج وتحقيق أفضل النتائج، البطولة كانت قوية في المسابقات التي شاركنا فيها، كان واضحاً اصرار وعزيمة الفرسان وتجهيزاتهم العالية”.

وقال ” النتائج الطيبة التي حققتها في بطولة العيد الوطني أحد أهم وأقوى البطولات إنما تجعلني أثابر أكثر وأكثف من التدريبات واستعد جيداً للبطولات القادمة كي أواصل حصد الألقاب والنتائج المتقدمة متمنياً التوفيق للجميع”.

ووصف سيد حميد الجبل مسئول ميدان الاحماء المعتمد من قبل الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة لمسابقات وبطولات قفز الحواجز والحكم الدولي في سباقات القدرة وقال ” نشهد مع البطولة الثانية للموسم الجديد تنافس مثير وندية عالية في الميدان، فرغم أننا في بداية الموسم ومع هذه البطولة العزيزة والغالية على قلوب الجميع نلاحظ عن كثب ارتفاع مستويات الجميع، الفرسان والفارسات وجميع الاسطبلات المحلية يبذلون جهود كبيرة، نتمنى للجميع التوفيق وتحقيق طموحاتهم وفي الوقت نفسه نتمنى منهم أخذ الحيطة والحذر سواء في منطقة الاحماء التي في بعض الأحيان تمتلئ بعدد كبير من منهم، ونحن بدورنا نسعى دوماً لتنسيق منطقة الاحماء كي يستفيد الجميع ويتهيأ لمسابقاته بأفضل صورة وبسلامة وهو العنصر الأهم بالنسبة لنا، إضافة إلى ذلك بما أن هذا الموسم هو موسم استثنائي بسبب جائحة فيروس كورونا فنحن وبالتنسيق مع اللجنة المنظمة للبطولة حريصون على تطبيق جميع الاجراءات والاحترازات الوقائية والتباعد الاجتماعي”.

وأضاف الجبل”الحكام ومصممي المسالك الدوليين والقائمين على البطولة ومسابقات قفز الحواجز أخذو بعين الاعتبار وضع مواصفات فنية ملائمة لمستويات الفرسان والفارسات، وقراءة المستوى الفني بعد كل مسابقة حيث أننا جميعاً نسعى لخلق أفضل الأجواء التنافسية التي ترفع من مستوى جميع المشاركين”.

وأكد الجبل في حديثه أن رياضة قفز الحواجز من الرياضات المحببة والمرغوبة لدى الجميع، وتحظى بحضور ومتابعة جماهيرية كبير فالبحرين تمتلك قاعدة واسعة منهم.

ووجه الجبل الشكر والامتنان الجزيلين لسمو رئيس الاتحاد وأعضاء مجلس الادارة ولجنة قفز الحواجز واللجنة المنظمة وجميع العاملين على جهودهم الجبارة من أجل انجاح مسابقات وبطولات قفز الحواجز، مشيداً بتعاون جميع الفرسان أيضاً.