في حفل أقيم في العاصمة البريطانية لندن

كونتيسة ويسكس الأميرة صوفي تكرم الأمين العام لمجلس التعليم العالي بجائزة المرأة العربية في القيادة الاجتماعية لعام ٢٠٢٢

حققت سعادة د. الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة الأمين العام لمجلس التعليم العالي نائب رئيس مجلس أمناء مجلس التعليم العالي انجازاً بحرينياً جديداً للمرأة البحرينية على المستوى الدولي، حيث تم تكريمها من قبل الأميرة صوفى كونتيسة ويسكس، الامر الذي يعكس عمق ومتانة روابط الصداقة التاريخية والتعاون الاستراتيجي بين مملكة البحرين و المملكة المتحدة والتي تمتد لأكثر من ٢٠٠ عام.

حيث اقيم حفل جائزة المرأة العربية لعام ٢٠٢٢ في العاصمة البريطانية لندن، بحضور  اللورد بيرفس من تويد و السيدة بارعة علم الدين و السيد عمر بدوري والفنانة ياسمين صبري سفيرة مؤسسة لندن العربية و عدد من الشخصيات العربية والعالمية.

و تأتي هذه الجائزة، بهدف إبراز الدور المميز لسيدات عربيات اعتبرن قدوة ومثالاً للأجيال القادمة. حيث منحت د. الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة الجائزة عن فئة (القيادة الاجتماعية) نظير مسيرتها المهنية الاستثنائية، وذلك من خلال عملها بمناصب قيادية مختلفة في وزارة الخارجية و اميناً عاماً لمجلس التعليم العالي.

وأعربت د. الشيخة رنا بنت عيسى آل خليفة عن سعادتها بهذه الجائزة، خصوصا وأنها تأتي بالتزامن مع احتفالات العالم بيوم المرأة العالمي، مؤكدة أن البحرين أعطت كل الإمكانيات والتسهيلات والظروف لتحقيق إنجازات مبهرة على مختلف الأصعدة و ان حصولها على هذه الجائزة يأتي تأكيداً على المكانة الرفيعة التي تحتلها المرأة على المستوى الوطني في ظل المسيرة التنموية الشاملة بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، و الدور القيادي لصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة جلالة الملك المفدى حفظها الله للمجلس الأعلى للمرأة والعطاء المتواصل نحو تحقيق الغايات والأهداف المرجوة، معربة عن شكرها للقائمين على تنظيم جائزة المرأة العربية و الذين يعطون العالم اليوم الصورة الحضارية المميزة للعالم العربي.