وزير الشباب يشارك في الجلسة الرئيسية للقمة العالمية للحكومات 2022 بدبي

شارك سعادة السيد أيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة في فعاليات القمة العالمية للحكومات 2022، التي أقيمت في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي.

وفي الجلسة الافتتاحية تحدث محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، رئيس مؤسسة القمة العالمية للحكومات، في دولة الإمارات العربية المتحدة وقال “إن القمة العالمية للحكومات تمثل التجمع الأكبر من نوعه الذي يشهده العالم بعد جائحة كوفيد 19، ويأتي عقدها بالتزامن مع ختام فعاليات الحدث العالمي الأبرز (إكسبو 2020 دبي)، ليعكس رسالتها وتوجهاتها بتوفير مختبر عالمي للأفكار والرؤى لمستقبل العالم في مرحلة ما بعد الجائحة”.

وأضاف أن القمة تواصل ترسيخ مكانتها الدولية باعتبارها الحدث العالمي الرئيسي لتطوير نموذج حكومات المستقبل وتطبيقاته وابتكاراته، ونقل الأفكار والتجارب الملهمة إلى مرحلة متقدمة من التطبيق، من خلال أجندة غنية تغطي قطاعات المستقبل الحيوية الأكثر ارتباطا بحياة الإنسان، وعبر منصة تجمع نخبة القادة والمفكرين والمستشرفين لتبادل الرؤى والأفكار ومشاركة التجارب في نموذج إيجابي للتعاون الدولي الهادف لصناعة مستقبل أفضل للإنسان في مختلف المجالات.

بعدها أقيمت جلسة بعنوان دور الحكومات في عالمنا المتغير تحدث فيها البروفيسور كالوس شواب، مؤسس ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس، كما أقيمت جلسة حول منعطف تاريخي لنظام عالمي جديد .. هل نحن جاهزون) قدمها الدكتور أنور محمد قرقاش، المستشار الدبلوماسي لسمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وفريدريك كيمب، الرئيس التنفيذي للمجلس الأطلسي ود. جورج فريدمان، المؤسس ورئيس مجلس إدارة Futures Geopolitical  ود. بيبا مالمغرين، خبيرة اقتصادية ومستشارة سابقة لرئيس الولايات المتحدة.

بعدها انطلقت فعاليات جلسة بعنوان (هل العالم مستعد لمرحلة ما بعد النفط) وتحدث فيها سمو الأمير عبدالعزيز بن سلمان آل سعود، وزير الطاقة السعودي، والسيد مسرور بارزاني، رئيس حكومة إقليم كردستان العراق وسهيل بن محمد المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية، الإماراتي.